،
الخميس, 26 مارس 2020 06:49 مساءً 0 92 0
"إي فاينانس" تتخذ حزمة تدابير وقائية في مواجهة فيروس كورونا
قالت شركة "إي فاينانس" لتكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية، إنها إتخذت حزمة تدابير وقائية لمواجهة تفشي فيروس "كورونا" المستجد (كوفيد – 19)، بما يتماشى مع قواعدها الداخلية الحريصة على حماية موظفيها، وبالتوازي مع الإجراءات الاحترازية التي تبنتها الدولة المصرية. وأوضحت الشركة في بيان صحفي أن خطتها الوقائية راعت ضرورة سير العمل بنفس الوتيرة المعتادة في ظل المهام الملقاة على عاتقها، مع توفير الحماية الكاملة للموظفين والموارد البشرية باعتبارهم الثروة الحقيقية للشركة والتي لا يمكن تعويضها. وعليه قررت الشركة تقليص نسبة الحضور إلى مكاتب ومقارات الشركة إلى 10% فقط من الموظفين، وتشغيل 90% من قوة العمل من المنازل بعد تهيئتها وتزويدها بتقنيات العمل عن بُعد. وكانت الشركة قد قررت في الأسبوع الأول بشكل عام إعفاء جميع السيدات العاملات في الشركة من الحضور والاكتفاء بعملهن من المنازل تنفيذا لقرار مجلس الوزراء المصري في هذا الصدد بالإضافة إلي تقليص نسبة حضور العاملين إلي 20%. وأضافت الشركة أيضا أن خطتها الاحترازية بدأت بالفعل منذ اليوم الأول لإعلان اكتشاف كورونا في مصر، عبر إجراءات للتوعية بخطورة الفيروس وكيفية تنقله وما يتوجب اتخاذه من إجراءات احتياطية حياله. وأكدت حرصها ليس فقط على العاملين بل أيضا أسرهم وعلى كل مواطن مصري، داعية الجميع لضرورة التكاتف وتنفيذ تعليمات الدولة المصرية في هذا الصدد لعبور الأزمة. وتضمنت الخطة الاحترازية تكثيف الاحتياطات الطبية في مقار ومكاتب الشركة عبر توفير المطهرات والكمامات والقفازات لجميع العاملين دون استثناء، بالإضافة إلى الفحص الدوري عليهم وعلى المترددين على الشركة. كما أعلنت "إي فاينانس" ضرورة اتخاذ الإجرءات الوقائية المتبعة من وزارة الصحة المصرية و منظمة الصحة العالمية .
سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

أحمد بكير
المدير العام
رئيس التحرير

شارك وارسل تعليق

أخبار مشابهة