،
الخميس, 26 نوفمبر 2020 11:21 مساءً 0 166 0
ايتيدا تفتح باب التقدم للبرنامج المصري الإسباني للابتكار في مجال تكنولوجيا المعلومات
ايتيدا تفتح باب التقدم للبرنامج المصري الإسباني للابتكار في مجال تكنولوجيا المعلومات

أعلنت هيئة تمنية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" عن فتح باب التقدم للبرنامج المصري الإسباني للابتكار والذي يتيح تمويل مشروعات التعاون البحثي بين الشركات المصرية والإسبانية في مجالات تكنولوجيا المعلومات، وذلك بالتعاون مع مركز تطوير التكنولوجيا الصناعية CDTI التابع لوزارة العلوم والابتكار الإسبانية.

وأوضحت الهيئة أن باب قبول المقترحات البحثية يستمر حتى 25 مارس 2021 حيث يتم ﺗﻘﺪﻳﻢ المقترحات اﻟﻤُﺸﺘﺮكة إﻟﻰ مركز تطوير التكنولوجيا الصناعية الإسباني، وسيتم الإعلان عن قرارات تمويل المشروعات على المواقع الإلكترونية للطرفين.

ويهدف البرنامج المصري الإسباني للابتكار في تكنولوجيا المعلومات "ESITIP" إلى تشجيع وتمويل مشروعات البحث والتطوير في المجالات التكنولوجية وتشجيع الشراكات بين الجهات البحثية والصناعة في كلا من مصر واسبانيا.

وأكد المهندس عمرو محفوظ، الرئيس التنفيذي للهيئة، في كلمته الافتتاحية التي ألقاها خلال اللقاء الافتراضي بين الجانبين المصري والاسباني للإعلان عن الدورة الخامسة للبرنامج، على ضرورة تشجيع وتمويل المشروعات البحثية المشتركة في مجال تكنولوجيا المعلومات بما يساهم في تعزيز تنافسية المنتج المحلي وزيادة قدرة الصناعة على تطوير المنتجات التي تعتمد على المعرفة والتكنولوجيا، وذلك بالتعاون مع الجهات الأكاديمية والصناعة.

وأضاف أن ذلك يأتي في إطار اهتمام الهيئة بمحور الإبداع التكنولوجي وتشجيع الأعمال الريادية المبتكرة في مصر والتي تشهد طفرة غير مسبوقة وتحقق عوائد ونتائج إيجابية على المستوى المحلى والإقليمي والدولي.

ويشترط البرنامج المصري الإسباني للابتكار في مجال تكنولوجيا المعلومات تشبيك جهة أكاديمية مصرية وشركة عاملة بمجال تكنولوجيا المعلومات ومسجلة بقاعدة بيانات الهيئة مع شريك أسباني من الصناعة، حيث يتيح البرنامج منصة تساعد الطرفين على عقد الشراكة والتعاون البحثي بعد موافقة الجهتين المصرية والإسبانية.

ويشجع البرنامج الشراكة والتعاون في عدد من المجالات الاستراتيجية وتضم البحوث المتعلقة بأمن المعلومات والشبكات اللاسلكية، وتطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مجالات النقل والصحة والزراعة والتعليم والطاقة ولأصحاب الهمم.

ويضم القسم الثاني أحدث مجالات التكنولوجيا وتوجهات السوق العالمي مثل تطبيقات المحمول والحوسبة السحابية وتحليلات البيانات والبيانات الضخمة وإنترنت الأشياء، التعليم عن طريق الألعاب، الحوسبة الإدراكية، الآلات الذكية، سلسة الكتل، والواقع الافتراضي والواقع المعزز.

جدير بالذكر أن هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات كانت قد وقعت اتفاقاً للتعاون عام 2016 مع مركز تطوير التكنولوجيا الصناعية والمعروف اختصارًا باسم CDTI لإطلاق البرنامج المصري الإسباني للابتكار.

سجل معنا أو سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

محرر الخبر

أحمد بكير
المدير العام
رئيس التحرير

شارك وارسل تعليق

أخبار مشابهة

أخبار مقترحة